وطنية

الCDT ترفض إجراءات الحكومة ،والحوار الثلاثي سينعقد نهاية فبراير

فاربريس

حضر وفد الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ممثلا بنائبي الكاتب العام الأخوين بوشتى بوخالفة و خليد علمي الهوير في اللقاء المبرمج مع رئيس الحكومة يوم الأربعاء 9 فبراير 2022 للتداول في تطورات الحالة الوبائية للمغرب. وقد عبر الأخ بوشتى بوخالفة عن رفضه لمقاربة الحكومة الرامية لفرض الأمر الواقع على الطبقة العاملة، وذلك بسن تدابير تزيد في تعميق الأزمة خصوصا أن الحكومة لم تستشر مع المركزيات النقابية في الموضوع، واعتبر قراراتها أحادية الجانب لم تراع للنقابات كشريك اجتماعي إسوة بحكومتي عبدالرحمان اليوسفي و ادريس جطو، وأكد خليد علمي الهوير على تشبت الCDT بموقفها الذي عبرت عنه في عدة مناسبات عبر بلاغات وبيانات ، وأضاف أن تبرير التدابير التعسفية بناء على الحالة الوبائية ،أمر مرفوض و غير قانوني في إشارة إلى المذكرة الأخير التي تشرعن الاقتطاع من أجور الموظفين و منع غير الملقحين منهم من ولوج مقرات العمل ، كما عبر الوفد الكونفدرالي عن رفضه المطلق لتوظيف الحكومة لمرسوم حالة الطوارئ للاستمرار في الضغط على الحريات ، كما أكد الوفد على أن الCDT ليست ضد الأمن الصحي، ولكن هناك أيضا الأمن الاقتصادي و الأمن الاجتماعي في ظل أوضاع الجفاف الذي يطل على المغرب ،وفي ظل كذلك، ارتفاع أسعار المحروقات و المواد الأساسية وضرب القدرة الشرائية للمواطنين ،وهي الأولى بالحوار الجاد المفضي إلى رفع الضغط على المواطن عامة و على الطبقة العاملة بشكل خاص .
وقد التزم الوفد الحكومي برئاسة عزيز أخنوش خلال اللقاء بتنظيم الحوار الثلاثي نهاية فبراير الجاري .

تصريح: محمد بوتخساين

عضو اللجنة المركزية للإعلام الكونفدرالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!