وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة ومنظمة يونيسف يواكبان الأطفال في وضعية هشة..

وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة ومنظمة يونيسف يواكبان الأطفال في وضعية هشة..

فار بريس

بــــلاغ صحفي

تفتتح السيدة جميلة المصلي، وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، بمشاركة السيد المصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، والسيد محمد بن عبد القادر، وزير العدل، أشغال اليوم الدراسي حول النهوض بكفالة الأطفال، والذي سينظم عن بعد يوم الخميس 25 فبراير 2021 بداية من الساعة التاسعة والنصف صباحا، بمقر وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة.
ويشارك في اليوم الدراسي ممثلون عن القطاعات الوزارية المعنية، والسيدة جيوفانا باربوريس، ممثلة اليونيسيف بالمغرب، والمديرة التنفيذية للمرصد الوطني لحقوق الطفل، والمنسق الوطني لمكاتب العصبة المغربية لحماية الطفولة.
ويهدف اليوم الدراسي إلى مشاركة مختلف المتدخلين والفاعلين في تحليل الوضعية المتعلقة بحماية الأطفال المهملين ببلادنا، وتحديد مداخل برنامج وطني مندمج للنهوض بكفالتهم.
وستتم أعمال اليوم الدراسي من خلال ثلاث جلسات عامة، تتناول مواضيع تتعلق بتعزيز الوقاية ضد التخلي عن الأطفال، والمنظومة القانونية الخاصة بكفالة الأطفال المهملين وآفاق إصلاحها، وسبل تحسين جودة التكفل بالأطفال داخل مؤسسات الرعاية الاجتماعية.
وسيعرف اليوم الدراسي تقديم مداخلات مجموعة من القطاعات الحكومية والمؤسسات الوطنية والجمعيات العاملة في مجال الطفولة، للوقوف على المكتسبات التي حققتها بلادنا في هذا المجال ورصد الصعوبات وتدقيق الرهانات والتفكير الجماعي في دعامات النهوض بالكفالة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *