جمعيات

جمعية رؤية للتنمية الثقافية والحضارية تدين هذا السلوك الخاطئ والشرير المسيء للملك محمد السادس حفظه الله

فار بريس

بيان صحفي
الإساءة للملك إساءة
للمغاربة

تابعنا في جمعية رؤية للتنمية الثقافية والحضارية ما أقدمت عليه قناة جزائرية من إساءة لجلالة الملك عبر تشويه صورته الكريمة بواسطة (ماسك) على وجه شخص شبهوه بملك المغرب المفدى.
إننا في جمعية رؤية للتنمية الثقافية والحضارية ندين هذا السلوك الخاطئ والشرير المسيء للملك محمد السادس حفظه الله، ونعتقد أن ما أقدمت عليه تلك القناة لا يعبر عن الأغلبية المطلقة للشعب الجزائري الشقيق، الذي تكن غالبيته الاحترام والتقدير لملك المغرب رغما عن الأجهزة التي تتحكم في دولة الجزائر وتسير بشعبها نحو الهاوية.

نحن في رؤية نؤيد كافة الخطوات التي يخطوها جلالة الملك بروية وحكمة وتبصر وثبات، في أفق تحقيق السلام والأمن والعيش الكريم لشعبه الوفي، ونرى أن مثل هذه الاستفزازات لا تغير من الواقع شيئا، ولا تبدل من تقدير المغاربة لملكهم، كما أن هذه التخرصات والتحرشات لن تفيد الشعب الجزائري الشقيق الذي نهض نهضة رجل واحد في مسيرات واحتجاجات سلمية شهد له العالم بالنضج والحكمة والتبصر، وأطاحت بنظام مريض ، لكن مع الأسف الشديد خلفه نظاما أسوأ منه قبحا وأشد منه مرضا.
لقد حقق المغرب بقيادة الملك محمد السادس إنجازات كبيرة في ظرف وجيز، لم يستطع نظام العسكر في الجزائر تحقيقها منذ الاستقلال بالرغم من توفره على مقدرات اقتصادية كبيرة تتمثل في امتلاكه للغاز والنفط.
وإذا كانت الانتصارات الديبلوماسية التي حققها المغرب على صعيد قضية وحدته الترابية، كان ٱخرها تحرير معبر الگرگرات من عصابة قطاع الطرق (مرتزقة بوليساريو) وما تلا ذلك من تحركات ديبلوماسية أفضت باعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء، فإننا نرى أن النظام الجزائري حصد الخسائر والويلات والانتكاسات، وذلك ما تشهد عليه سياسته الفاشلة على جميع الأصعدة والاتجاهات.
الملك محمد السادس والمغاربة كافة في خندق واحد وصف واحد وليخسأ الخاسئون.

عن المكتب التتفيذي لجمعية رؤية للتنمية الثقافية والحضارية.
الرئيس عبد النبي الشراط
الرباط في: 14 شباط/ فبراير 2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!