مقتل 50 شخصاً بانفجار مسجد في أفغانستان

فار بريس


قُتل نحو 50 شخصاً في انفجار مسجد في العاصمة الأفغانية كابول.
ويعد هذا التفجير سلسلة لعدة تفجيرات حدثت في الفترة الأخيرة، حيث قُتل الخميس تسعة أشخاص على الأقل في تفجيرين منفصلين استهدفا حافلتين صغيرتين الخميس في مدينة مزار الشريف بعد أيام من انفجار استهدف مسجداً للشيعة في المدينة الواقعة في شمال أفغانستان، وفق الشرطة.
وقال إمام مسجد في العاصمة الأفغانية ليورونيوز: “إن انفجاراً قوياً وقع بعد صلاة الجمعة أسفر عن مقتل أكثر من 50 شخصاً، وسط سلسلة من الهجمات على أهداف مدنية في أفغانستان خلال شهر رمضان”.
وصرح آصف وزيري، المتحدث باسم شرطة ولاية بلخ وعاصمتها مزار الشريف، لوكالة فرانس برس أن التفجيرين “استهدفا على ما يبدو ركاباً شيعة”.
وذكر أحد سكان المنطقة ويدعى محمد صابر أنه رأى أشخاصاً يتم نقلهم في سيارات إسعاف. وأضاف “الانفجار كان مدوياً للغاية ظننت أني فقدت السمع”.
وقال مستشفى الطوارئ بوسط كابول إنه يعالج 21 مصاباً وإن اثنين توفيا لدى وصولهما. وقال ممرض في مستشفى آخر، طلب عدم الكشف عن هويته، إنه استقبل عدة مصابين في حالة حرجة. وذكر مصدر بقطاع الصحة أن المستشفيات استقبلت حتى الآن ما لا يقل عن 30 جثة.
وقع التفجيران بفارق بضع دقائق في حيين مختلفين في المدينة فيما كان عمال عائدين إلى منازلهم استعدادا للافطار، بحسب وزيري.
وأضاف أن “أعداء البلاد يثيرون توترات وانقسامات في صفوف شعبنا”.
وقال بسم الله حبيب نائب المتحدث باسم وزارة الداخلية إن الانفجار استهدف مسجد خليفة صاحب غرب كابول بعد ظهر يوم الجمعة، وأضاف أن العدد الرسمي للقتلى عشرة.
وجاء الهجوم في الوقت الذي تجمع فيه المصلون في المسجد الذي يرتاده السنة بعد صلاة الجمعة من أجل حلقة ذكر. وهي عادة يمارسها بعض المسلمين لكن تعتبرها بعض الجماعات السنية بدعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.