آخر الأخبار
الالغام تقتل 4 صحافيين في الاراضي المحررة باذربيجان.

الالغام تقتل 4 صحافيين في الاراضي المحررة باذربيجان.

فار بريس

طالبت وكالة أنباء أذربيجان الحكومية “أذرتاج”، في بلاغ لها، الجسم الإعلامي الدولي، إدانة حادث مقتل صحفيين أذربيجانيين، إثر انفجار لغم من الألغام التي زرعتها أرمينيا داخل أراضيها.

وناشدت الوكالة ذاتها، كافة الجسم الإعلامي، إلى الاحتجاج وتسليط الضوء حول الخطر الذي يتعرض له الإعلاميين والصحفيين ويودي بحياتهم، رغم المطالب والمناشدات التي قامت بها أذريبدجان، للكشف عن المناطق التي تم زرعها بالألغام، مع تقديم الخرائط من أجل توقيف نزيف الدم الذي يشهده الأذربيجانيين.

وأوضح المصدر ذاته، أن أذريبدجان أستعملت كل الطرق الممكنة من أجل الحصول على تلك الخرائط من أرمينيا، بل أكثر، فهذه الأخيرة لم يكفيها حجب تلك الخرائط، بل أرسلت مجموعات أرمينية تخريبية، لتتوغل في عُمق أراضيها، وتزرع ألغامًا جديدة في المناطق السكنية وطرق العبور، إذ نتج وينتج عن هذه الأعمال الماكرة غير الإنسانية حصد أكثر من 120 قتيل وجريح خلال 7 أشهر مضت على انتهاء الحرب بين الدولتين السالفتي الذكر.

وفي السياق ذاته، كشفت وكالة أنباء أذربيجان الحكومية “أذرتاج”، أن أذربيجان، شهدت حادث مأساوي في 4 يونيو 2021، بسبب تلك الألغام المزروعة، حيث قُتل اثنان من الصحفيين الأذربيجانيين رفيعي المكانة والشهرة. إثر انفجار لغم مضاد للدبابات في الطريق المؤدي إلى قرية سوسوزلوق في محافظة كلبجار في يوم الواقعة، وكذلك قُتل مراسل وكالة أنباء أذربيجان الحكومية (أذرتاج) محرّم إبراهيموف، ومراسل مصور القناة التلفزيونية الأذربيجانية سراج آبيشوف، ونائب ممثل عُمدة محافظة كلبجار في قرية سوسوزلوق عارف علييف المرافق لهما، فيما أُصيب 4 آخرون بجروح خطيرة، أثناء القيام بعملهم.

وكشف المصدر ذاته، أن مجموعات من القوات المسلحة الأرمينية تسعى إلى التوغل في الحدود بين أرمينيا وأذربيجان، وداخل أراضي أذربيجان، في اتجاه محافظة كلبجار الأذربيجانية، بهدف القيام بنشاط إرهابي، المتمثل في زرع ألغام في الطرق ومناطق العبور، مع تنفيذ عمليات استطلاعية تخريبية فيها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *