المغرب وغواتيمالا يحتفلان بالذكرى الخمسين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية.

المغرب وغواتيمالا يحتفلان بالذكرى الخمسين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية.

فار بريس

أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، اليوم الخميس 3 يونيو 2021، اجتماعا عبر تقنية الاتصال المرئي، مع وزير شؤون خارجية جمهورية غواتيمالا، السيد بيدرو برولو فيلا.

ورحب الوزيران بالاحتفال بالذكرى الخمسين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين المملكة المغربية وجمهورية غواتيمالا، وتبادلا التهاني ومتمنيات الازدهار في كلا البلدين كما أكد الطرفان على الإرادة المشتركة لجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، والرئيس الغواتيمالي السيد أليخاندرو جياماتي لمواصلة جهودهما لتوطيد العلاقات الثنائية، ولا سيما في إطار التعاون جنوب-جنوب، لما فيه صالح البلدين.

وجدد السيد بيدرو برولو فيلا التأكيد على دعم جمهورية غواتيمالا الراسخ والثابت لمبادرة الحكم الذاتي التي قدمها المغرب باعتبارها الحل الوحيد لهذا النزاع الإقليمي وفقا لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، في إطار الوحدة الترابية للمملكة المغربية وسيادتها على أقاليمها الجنوبية.

وفي هذا الصدد، أعرب الوزير الغواتيمالي عن تقدير بلده للمبادرة الملكية الرامية لإنشاء ميناء الداخلة الأطلسي التي ستساهم دون شك في تحسين التجارة بين أمريكا اللاتينية والمغرب، باعتبارها أيضا بوابة على القارة الإفريقية.

وخلال هذا اللقاء، الذي توج باعتماد إعلان مشترك، شكرت جمهورية غواتيمالا المملكة المغربية على المبادرات الإنسانية وأعمال التضامن تجاه سكان غواتيمالا، الذين تضرروا بشدة من إعصاري إيتا وأيوتا.

ومن جانبه، أشاد السيد بوريطة بالبرامج وبالمبادرات المتعلقة بالتنمية والأمن الغذائي التي تقوم بها حكومة غواتيمالا، لاسيما في سياق هذه الأزمة.

وعلى صعيد التعاون متعدد الأطراف، اتفق البلدان على توطيد الحوار والتنسيق في القضايا ذات الاهتمام المشترك في مختلف الهيئات الدولية.
وفي الختام، دعا السيد بيدرو برولو فيلا السيد ناصر بوريطة للقيام بزيارة رسمية إلى غواتيمالا خلال سنة 2021.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *