رياضة

سباق سريع نحو الرئاسة عصبة جهة العيون الساقية الحمراء و بن عويس الأوفر حظا للفوز بها..

فار بريس

شاءت الصدف والأقدار أن يحتدم الصراع مرة أخرى حول رئاسة عصبة جهة العيون الساقية الحمراء بين مرشحين كشرا عن أنيابهما وأعلنا منذ مدة نيتهما الأكيدة في قيادة هذه العصبة لتطوير الشأن الكروي حيث لم يعد يفصل متتبعي الشأن الرياضي بالصحراء غير أيام قليلة لمعرفة رئيس عصبة جهة العيون الساقية الحمراء، إذ من المقرر أن يتم اسدال الستار على السباق المحموم نحو كرسي الرئاسة وذلك يوم 9 فبراير الجاري من خلال فرز أصوات المصوتين من مختلف الأندية الممثلة للأقاليم الأربعة (العيون، السمارة، بوجدور،طرفاية بالإضافة إلى أخفنير).

حضوظ الرئيس السابق لعصبة الصحراء هي الأقوى لرئاسة عصبة لجهة العيون الساقية الحمراء، وقد يحسم الحسين بن عويس بكسب أغلبية الأصوات من خلال اللائحة التي يقودها من أجل الظفر بكرسي الرئاسة العصبة ببرنامجا طموحا التزم بتنزيله على أرض الواقع في حال حصوله على ثقة ممثلي الأندية، للارتقاء بالعصبة إلى مصاف العصب الجهوية الرائدة والعريقة ببلادنا. ترى لمن سيؤول كرسي رئاسة عصبة الصحراء ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!