الرئيسيةدولية

أمطار موسمية وفيضانات تجبر 40 ألف شخص على النزوح من شمال بنغلاديش

شهد شمال بنغلاديش فيضانات عارمة ناتجة عن الأمطار الموسمية الغزيرة، مما أدى إلى نزوح نحو 40 ألف شخص من منازلهم بحثًا عن ملاجئ مؤقتة. وذكرت وزارة الإغاثة وإدارة الكوارث ببنغلاديش، في بيان اليوم الثلاثاء، أن الفيضانات جرفت العديد من المنازل وأغلقت المدارس، متسببة في نزوح جماعي أشارت الوزارة إلى أن الأمطار الموسمية الغزيرة التي تضرب البلاد حالياً قد تؤدي إلى تفاقم الوضع خلال الأيام القليلة المقبلة، مع توقعات مكتب الأرصاد الجوية باستمرار هطول الأمطار على المناطق الوسطى والجنوبية تبدأ الأمطار الموسمية في بنغلاديش عادةً في نهاية شهر مايو، وتستمر حتى سبتمبر، مسببة فيضانات واسعة النطاق في الهند وبنغلاديش المجاورة. في جنوب آسيا، تشكل الأمطار الموسمية بين يونيو وسبتمبر ما بين 70 إلى 80 بالمائة من كمية الأمطار السنوية، مما يجعلها فترة حاسمة للتخطيط والاستعداد لمواجهة الفيضانات والكوارث الطبيعية المرتبطة بها يُذكر أن هذه الفيضانات الموسمية ليست جديدة على المنطقة، فقد شهدت السنوات القليلة الماضية تشكل فيضانات واسعة النطاق خلال نفس الفترة، مما يضع تحديات كبيرة أمام السلطات المحلية في توفير الإغاثة والدعم للسكان المتضررين. ومع استمرار هطول الأمطار، يبقى الوضع في شمال بنغلاديش تحت مراقبة دقيقة من قبل الجهات المعنية، لضمان تقديم المساعدات اللازمة وتقليل تأثير الفيضانات على السكان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!