الرئيسيةمجتمع

إرث يستحق الاحتفاء الجامعة الشعبية الافتراضية تخلد الذكرى السنوية الاولى لرحيل المقاوم الحاج محمد الشيخ فعراس بمحاضرات التربية الإسلامية من اجل التنمية المستدامة

 

عبد الله فعراس

في ليلة تحمل في طيّاتها الذكرى السنوية الأولى لرحيل مؤسس المركز ورئيسه الشرفي المقاوم، الحاج محمد الشيخ فعراس رمز الشهامة والنضال الوطني، ينطلق مركز أنصار التربية على البيئة والتنمية المستدامة بمبادرة تعليمية مميّزة، تحمل اسم “محاضرات الجامعة الشعبية (الافتراضية) في نسختها الأولى”.

في هذا الحدث النوعي، يتجسّد روح العطاء والتفاني في خدمة التنمية المستدامة، حيث يشارك مجموعة من الأساتذة الباحثين والخبراء الدوليين المتميزين في مجال التربية والتنمية المستدامة، من جامعات ومؤسسات تعليمية مرموقة كجامعة محمد الخامس و جامعة السلطان قابوس وجامعة الازهر ، في مقدمتهم كل من البروفسور سيف المعمري والدكتور محمد قفصي والدكتور عبد العزيز فعرس ، وغيرهم من الخبراء والمتخصصين الرائدين في مجال الدراسات الاسلامية كالاستاذ محمود على والاستاذ محمد لعوينة مدير الأكاديمية للتربية والتكوين بالسطات العيون وكليميم .
تعكس هذه المحاضرات مسارًا تعليميًا متميزًا، حيث يتم تناول قضايا متعددة تتعلق بالتربية والتنمية المستدامة، بما في ذلك الجوانب البيئية والاجتماعية والاقتصادية، وتسليط الضوء على الأبعاد الثقافية والموروث الحضاري الذي يسهم في بناء مجتمعات أكثر استدامة.
تأتي هذه الجامعة الشعبية الافتراضية كمنبر تثقيفي متجدد، يعزز الوعي ويشجع على التفكير النقدي والابتكار في سبيل تحقيق التنمية المستدامة، وتعزز الروح التضامنية والتعاونية في مواجهة التحديات البيئية والاجتماعية التي تواجهها المجتمعات في عصرنا الحالي.
من خلال تجمع الخبرات والمعرفة، تعكس هذه المحاضرات رؤية مستقبلية واعدة، تسعى إلى بناء عالم أفضل للأجيال القادمة، مستندة إلى المبادئ الإسلامية ومبادئ التعليم والتنمية المستدامة، وتحفيز الابتكار والإبداع في كل المجالات المرتبطة بالحفاظ على البيئة وتعزيز التنمية الشاملة.
في هذا السياق، يكرّم المركز ذكرى رحيل مؤسسه الحاج محمد الشيخ فعراس، بإطلاق مبادرة الجامعة الشعبية على اسمه؛ ويستلهم من مسيرته النضالية العظيمة روح التفاني والإصرار على مواصلة العمل نحو بناء مستقبل أفضل للجميع.
إن إقامة هذه الجامعة الشعبية الافتراضية تعد خطوة مهمة نحو تعزيز الوعي والتثقيف في مجال التنمية المستدامة، وتعكس التزامًا حقيقيًا بقيم العدالة والمساواة واحترام البيئة، في سبيل بناء عالم يسوده السلام والاستدامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!