الرئيسية

زيلينسكي يردد مخاوف “سي آي إيه” بشأن احتمال استخدام روسيا أسلحة نووية

فار بريس


قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الجمعة إن “العالم بأسره” يجب أن “يشعر بالقلق” من خطر أن يلجأ نظيره الروسي فلاديمير بوتين لاستخدام سلاح نووي تكتيكي، مرددا بذلك مخاوف أبداها مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية.
وكان مدير “سي آي إيه” وليام بيرنز قال الخميس إنه لا يجب “الاستهانة بالتهديد الذي يمثله الاستخدام المحتمل لأسلحة نووية تكتيكية” أو “ذات قوة منخفضة” من قبل الرئيس بوتين إذا “أصابه اليأس” في ظل إخفاقات جيشه.
وردا على سؤال من قناة “سي إن إن” الأمريكية عما إذا كان يشاطره القلق، أجاب زيلينسكي “لست الوحيد، أعتقد أن العالم بأسره، كل الدول يجب أن تكون قلقة”.
وأوضح أن القلق يتعلق باحتمال استخدام “أسلحة نووية” أو “أسلحة كيميائية”.
وتابع في المقابلة التي ستبثّ كاملة الأحد أنه “يمكنهم فعل ذلك، بالنسبة لهم، حياة الناس لا تساوي شيئا”.
وأردف “دعونا لا نقلق، فلنستعد… لكن الأمر لا يتعلق بأوكرانيا فحسب” بل بـ”العالم بأسره”، وفق مقتطفات نشرتها القناة.
وأمر الكرملين بعيد بدء الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير، بوضع قوات الردع النووي في حال تأهب.
لكن مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية أكد الخميس أنه “لم نشهد في الواقع أي إشارات ملموسة مثل عمليات انتشار أو اجراءات عسكرية يمكن أن تفاقم مخاوفنا”.
تمتلك روسيا العديد من الأسلحة النووية التكتيكية، وهي أقل قوة من قنبلة هيروشيما، بناء على عقيدتها المسماة “التصعيد من أجل احتواء التصعيد” التي تنصّ على استخدام سلاح نووي منخفض القوة لتحقيق تقدم في حال نشوب نزاع تقليدي مع الغرب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!