بولندا تجمد الحسابات المصرفية للسفارة الروسية خوفا من استخدامها في تمويل الارهاب

فار بريس


بولندا تجمد الحسابات المصرفية للسفارة الروسية لديها
أعلنت السفارة الروسية لدى بولندا الخميس أن وارسو جمدت منذ نهاية فبراير الماضي الحسابات المصرفية للسفارة الروسية بحجة احتمال استخدامها “لتمويل الإرهاب”.
وقال السفير الروسي في وارسو سيرغي أندريف، في حديث تلفزيوني، “تم تجميد حسابات السفارة الروسية بقرار من وزارة المالية البولندية أولا، ثم بموجب قرار المدعي العام البولندي”.
وأضاف أن “بولندا تعتقد أن الأموال الموجودة في حسابات السفارة يمكن استخدامها لغسيل الأموال التي تم الحصول عليها بطريقة غير مشروعة أو لتمويل الإرهاب”.
وأصدرت السلطات البولندية، أمس الأربعاء، قرارًا بطرد 45 دبلوماسيا روسيًا من البلاد للاشتباه في قيامهم بالتجسس لصالح موسكو، في حين، أكدت الخارجية الروسية، أن “تصرفات بولندا سيتم الرد عليها بشكل مناسب”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.