في تحد صارخ للقضاء الاسباني” ابراهيم غالي” يرفض التوقيع على استدعاء للمحكمة الاسبانية

في تحد صارخ للقضاء الاسباني” ابراهيم غالي” يرفض التوقيع على استدعاء للمحكمة الاسبانية

فار بريس

في تطور جديد لقضية ابراهيم غالي زعيم الجبهة الانفصالية والذي ثبت رسميا تزويره لهويته ودخوله التراب الاسباني باسم مزور “محمد بن بطوش ” للعلاج من تداعيات فيروس كورونا ،كشفت وثيقة محكمة اطلعت عليها وكالة “رويترز” بمدريد ، أن *المحكمة الإسبانية العليا استدعت اليوم الأربعاء، زعيم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي، للمثول أمامها في الأول من يونيو،* للاستماع *لاتهامات ستوجه له في قضية تتعلق بارتكاب جرائم حرب،* مضيفة أن هذا الاستدعاء هو *الخطوة الأولى نحو محاكمة محتملة.* وذكرت الوثيقة أن *غالي، امتنع عن التوقيع على الاستدعاء قائلا إنه يتعين عليه الرجوع إلى السفارة الجزائرية أولا.* وكشفت الوثيقة أن *جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان وأفرادا في “الصحراء الغربية” يتهمون غالي وغيره من زعماء الجماعة التي تطالب بانفصال “الصحراء الغربية” بالإبادة الجماعية والقتل والإرهاب والتعذيب والتورط في عمليات اختفاء قسري.*.وباشتراطه الرجوع لممثل للنظام الجزائري للتوقيع على استدعاء محكمة دولة استقبلته للعلاج في مستشفياتها ، يؤكد زعيم الجبهة الانفصالية للعالم و بما لا يدع مجالا للشك ان النظام الجزائري الجاثم على قلوب الصحراويين المحتجزين في تندوف و الذي ينفي مرارا انه طرفا في نزاع الصحراء المغربية ،يتحكم في كل صغيرة و كبيرة تخص جبهة البوليساريو و قياديها بل ويسلك في معاكسة الوحدة الترابية للملكة المغربية كل الأساليب الغير القانونية و الغير الأخلاقية من تشريد و قتل و سجن و تعذيب وتزوير للتاريخ و للحقائق

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *