في إطار برنامجها السنوي، تنظم جمعية السلام بمدينة Argenteuil بالضاحية الباريسية، حملة إفطار الصائم هذا العام على غرار السنوات الفارطة

في إطار برنامجها السنوي، تنظم جمعية السلام بمدينة Argenteuil بالضاحية الباريسية، حملة إفطار الصائم هذا العام على غرار السنوات الفارطة

فار بريس


تقوم الجمعية بتهييء وجبة الإفطار المتنوعة والشاملة، لفائدة شريحة مهمة من المرتادين الدين يتجاوز يوميا 800 مستفيد، من كل المشارب والجنسيات، بدون شرط او قيد يقول السيد حمادي رئيس الجمعية، الدي أكد لنا رفقة الأعضاء المسؤولين ان تبرع المحسنين هدا العام كان متنوعا، وبطلب من مسؤولي الجمعية ينحصر على المواد الغذائية كل ماهو عيني فقط دون تبرعات مالية.


ونظرا لظروف الجائحة هذا العام فإن المستفيد ين متنوعون من أرامل ،طلبة ، فاقدي العمل ، باختصار كل من هو في أمس الحاجة.
الجمعية متعهدة بتسيير مسجد السلام الدي يتوفر على طابق ارضي وطابقين علويين يتسع لاكتر من ثلاثة الالاف مصلي ،يحترم الضوابط العمرانية الأوربية والممتزجة بالعمارة الإسلامية.


هاته الجمعية تأسست أوسط التسعينات من القرن الماضي من طرف مغاربة الاجيال السابقة و الذين سلمو ا المشعل بدورهم الى مسؤولين نشيطين يسهرون على انشطة الجمعية على قدم وساق.
نتمنى أن تحدو باقي الجمعيات المتواجدة بالخارج حدوى جمعية السلام في تنظيم انشطة تعود بالخير والاستفادة المادية العينية دون أهداف أخرى.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *