الامم المتحدة عقد عدة اجتماعات اعتبارا من يوم الاثنين 14 مارس بسبب الغزو الروسي لاوكرانيا

فار بريس

تعتزم الأمم المتحدة عقد عدة اجتماعات اعتبارا من يوم الاثنين 14 مارس، لبحث الأزمة الروسية الأوكرانية.

وذكرت مصادر دبلوماسية أنه من المرتقب أن يلقي وزير الخارجية البولندي زبيغنيو راو، رئيس منظمة الأمن والتعاون في أوروبا لعام 2022، كلمة خلال اجتماع في مجلس الأمن غدا الاثنين.

ويناقش عدد من أعضاء مجلس الأمن، منذ أسبوعين، مشروع قرار فرنسي مكسيكي يتعلق بالمساعدات الإنسانية، في حين لم يحدد بعد موعد للتصويت الذي كان مقرار إجراؤه في أوائل مارس.

وفي نسخة أولية من المشروع، يطالب مجلس الأمن بـ”الوقف الفوري للأعمال العدائية”، كما يطالب بحماية “المدنيين، بمن فيهم العاملون في المجال الإنساني، والأطفال”.

واعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة، في 2 مارس الجاري، قرارا يدعو إلى تسوية سلمية “فورية” للنزاع بين روسيا وأوكرانيا، لا سيما عبر الحوار السياسي والمفاوضات والوساطة.

ويحث هذا القرار، الذي تم التصويت عليه بأغلبية 141 ومعارضة 5 أصوات وامتناع 35 عن التصويت خلال جلسة طارئة استثنائية، أطراف النزاع على احترام اتفاقيات مينسك والعمل بشكل بنّاء داخل الهيئات الدولية ذات الصلة في أفق ضمان تنفيذها التام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.