أعمال تخريبية تستهدف حافلة الرجاء البيضاوي من طرف محسوبين على جمهور الجيش الملكي

أعمال تخريبية تستهدف حافلة الرجاء البيضاوي من طرف محسوبين على جمهور الجيش الملكي

فار بريس

تعرضت حافلة نادي الرجاء الرياضي البيضاوي لكرة القدم، خلال الساعات الأولى من صباح اليوم، لاعتداء على أيدي مجهولين بالعاصمة الرباط، بموقف سيارات الفندق الذي يُقيم فيه “النسور”، قبل ساعات من المواجهة المنتظرة التي ستجمعهم بالجيش الملكي، لحساب ربع نهائي كأس العرش.وعلمت “هسبورت” من مصادر مطلعة أن حافلة الفريق “الأخضر” تعرضت لخسائر مادية بعد تكسير زجاجها، ومن حسن الحظ أنه لم يوجد بها أي فرد من أفراد بعثة الفريق الذين كانوا بالفندق أثناء الحادث.

ووفق المصادر ذاتها، فإن عدسات كاميرا الفندق يُحتمل أنها وثقت حادثة الاعتداء على حافلة “بطل المغرب”؛ وهو الأمر الذي ستفتح فيه المصالح الأمنية تحقيقا من أجل تحديد هوية المنفذين، كما أن مسؤولي الرجاء الرياضي قد وضعوا شكاية لدى مصالح الشرطة.

وشهدت العديد من مباريات “الكلاسيكو”، في السنوات الماضية، اصطدامات بين جماهير الجيش الملكي والرجاء الرياضي؛ غير أن مباراة اليوم ستدور في غياب الجماهير، وذلك في إطار الإجراءات الوقائية والاحترازية المتخذة لتفادي تفشي جائحة فيروس “كورونا”.

يشار إلى أن فريق الرجاء الرياضي البيضاوي لكرة القدم سيحل ضيفا على فريق الجيش الملكي، بداية من العاشرة من مساء اليوم الأربعاء، على أرضية الملعب التابع للمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط. وسيلاقي المتأهل منهما نادي رجاء بني ملال في المربع الذهبي، بعد تجاوز الملاليين لنادي حسنية أكادير.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *