حوادث

وفاة شخص ونقل سبعة أخرين إلى المستشفى بسبب كحول فاسدة .

فار بريس

الحسيمة فكري ولدعلي

استفاقت ساكنة مدينة الحسيمة صباح اليوم الجمعة على وقع فاجعة وفاة شخص ونقل 7 أخرين في حالة مستعجلة جراء تناولهم كحول فاسد، وفق ما أوردته مطلعة لجريدة ريف بريس .

وأضافت المصادر ذاتها أن شخصا نقل صباح اليوم من شارع عبد الله بن ياسين توفى في المستشفى بسبب تناوله لمواد كحولية فاسدة، فيما تم وضع شخص أخر في العناية المركزة بعدما نقل إليها من طرف الوقاية المدنية في وضعية حرجة، فيما الحالات الأخرى تخضع للمراقبة الطيبية في قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالحسيمة، مبرزة أن الحصيلة مرشحة للارتفاع.

وخلفت الواقعة حالة استنفار في صفوف مختلف المصالح الأمنية، في وقت تواصل عناصر الضابطة القضائية تحرياتها وأبحاثها؛ وذلك قصد الكشف عن ظروف وملابسات الواقعة، تحت إشراف النيابة العامة .

 وأفاد بلاغ من الولاية الأمنية بالحسيمة أن  المصلحة الجهوية للشرطة القضائية بمدينة الحسيمة فتحت  بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، صباح اليوم الجمعة 17 مارس الجاري، وذلك لتحديد ظروف وأسباب وفاة شخص يشتبه في تناوله لمواد كحولية مضرة بالصحة العامة.

وحسب المعطيات الأولية للبحث، يشتبه في استهلاك المعني بالأمر رفقة مجموعة من الأشخاص مشروبات ممزوجة بكحول الحريق بمنطقة جبلية بضواحي الحسيمة، حيث أصيب ثلاثة منهم بأزمة صحية استدعت نقلهم إلى المستشفى المحلي لتلقي العلاج، وذلك قبل أن توافي المنية واحدا منهم.

وقد أسفرت الأبحاث والتحريات المنجزة عن تحديد هويات خمسة أشخاص احتسوا نفس المشروبات الممزوجة بالكحول برفقة الهالك، من بينهم شخص كان يخضع لتدبير الحراسة النظرية على خلفية تورطه في قضية تتعلق بالسكر العلني وإحداث الضوضاء بالشارع العام، حيث تم إخضاعهم جميعا لفحص طبي بالمستشفى المحلي.

وقد تمكنت عناصر الشرطة القضائية من حجز كميات من سوائل وقنينات للكحول، وأخضعت جثة الهالك لإجراءات المعاينة قبل الاحتفاظ بها بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة، فيما لازالت الأبحاث والتحريات جارية بغرض توقيف المتورطين المحتملين في ترويج تلك المواد الكحولية المضرة بالصحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى