كتاب الاراءمجتمعمغاربة العالم

غرفة التجارة والصناعة والخدمات تحتضن جلسات عمل واعدة مع ممثلي الجمعية الهولندية لكبار الخبراء ومتدخلين بجهة فاس مكناس.

فار بريس

جلال دحموني / رئيس جمعية المستقبل لحرفيي وتجار فاس العتيقة

تحتضن مدينة فاس على مدى يومي 25-26 اكتوبر الجاري لقاءات تواصلية وجلسات عمل كثيفة ومكثفة وهادفة شملت فاعلين اقتصاديين ومهنيين وأكاديميين واجتماعيين ومدنيين.


وتأتي هذه اللقاءات العملية والتواصلية في إطار التأسيس لمرحلة اقتصادية واجتماعية جديدة واعدة بجهة فاس مكناس وإرساء آليات عملها وتنفيذها وتنزيلها انسجاما مع التوجهات الكبرى لبلادنا سيما النموذج التنموي الجديد.
وتعتبر غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة فاس مكناس هي الفاعل الأساسي في تنشيط هذه الحركية التواصلية والعملية لإرساء لَبنات صرح اقتصادي قوي بجهة فاس مكناس يستجيب في آن واحد لثلاث غايات تتمثل في تحقيق التنمية الاقتصادية والتنمية الاجتماعية والتنمية البيئية في إطار مقاربات تشاركية مع كافة الأطراف الفاعلة والمؤثرة بجهة فاس مكناس.


وفي إطار التأسيس للعمل التشاركي ووضع آليات تنفيذه ، حل صباح يوم الاثنين 25 أكتوبر الجاري منسق الجمعية الهولندية لكبار الخبراء، الذي وجد في استقباله السيد العراقي مصلح ، إذ فور وصوله بمعية مرافقيه، قاموا بإجراء جولة ميدانية في أحياء ودروب فاس العتيقة لأجل الاطلاع على منتوجات الصناعة التقليدية والبزارات والصناعات التقليدية اليدوية وغيرها.
ومساء ذات اليوم ، احتضن مقر غرفة التجارة و الصناعة والخدمات لقاء تواصليا وعمليا حضره كل من ممثلي الجمعية الهولندية لكبار الخبراء والقنصل الشرفي الهولندي وأعضاء المجمع المهني الجهوي للجلد وممثلي شركات وتعاونيات والطلبة الذين سبق لهم ان استفادوا من خدمات خبرة الجمعية الهولندية،حيث تم التطرق لمختلف القضايا التي تهم سبل التعاون وآليات تنفيذ العمل التشاركي واستعراض الفرص التي تتوفر عليها جهة فاس مكناس والمستقبل الواعد لهذه الشراكات من خلال إتاحة الفرصة لكل المتدخلين من ولوج أسواق جديدة وتعزيز قدرتهم على مواجهة التنافسية بفضل الأدوار الريادية التي تلعبها غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة فاس مكناس في مجال قطاعات الصناعة والتجارة والخدمات..


هذا وقد عرف اليوم الثاني لزيارة وفد الجمعية الهولندية لكبار الخبراء لمدينة فاس الذي تزامن مع يوم الثلاثاء 26 أكتوبر الجاري، لقاءات وجلسات عمل كثيفة ونوعية مع عدد من الفاعلين الاقتصادين والأكاديميين والمهنيين ، حيث تم برمجة هذه اللقاءات مع كل من السيد توفيق الوزاني نائب رئيس الجامعة الأورمتوسطية وأطرها، وبعدها تم إجراء جلسة عمل مع رئيس غرفة التجارة والصناعة وأطرها وبعدها تم إجراء لقاءات على التوالي مع أعضاء مكتب قطاع الجلد ، لقاء الفاعلين الاقتصاديين لمدينة تازة ، لقاء مع ممثلي قطاع النسيج ولقاء مع رئيس غرفة الفلاحة وأطرها قبل أن يتم عقد لقاء مع الصحافة المحلية والجهوية لإبراز أهمية هذه اللقاءات ومراميها والكشف عن آليات عملها.
وفي ذات السياق تم عقد لقاء عمل مع رئيس جامعة سيدي محمد بن عبد الله ولقاء مع أعضاء جمعية الخبراء التطوعيين للتنمية قبل أن يتم ختم هذا العمل الحافل بجلسات عمل وجهود مضنية، بجلسة عشاء مع رؤساء جامعة سيدي محمد بن عبد الله والجامعة الاورمتوسطية ورئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات ورئيس غرفة الفلاحة.

وتجدر الإشارة إلى التذكير بأن “غرفة التجارة والصناعة والخدمات” تشق طريقها بشكل حثيث وواعد من أجل المضي قدما باقتصاد الجهة واستثمار مؤهلاتها الاقتصادية والفلاحية وفتح آفاق واعدة لرجال المال والأعمال وخلق بيئة جاذبة للاستثمارات لأجل خلق أكبر عدد من فرص الشغل للشباب وتنمية الثروة الجهوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!