آخر الأخبار
متى يضع الدرك الملكي حدا لبارون مخدرات روع منطقة الخيايطة

متى يضع الدرك الملكي حدا لبارون مخدرات روع منطقة الخيايطة

فار بريس

بعدما تمكنت مصالح الدرك الملكي برشيد بالمركز الترابي حد السوالم بالإمساك بعدد من أباطرة المخدرات كانوا ينشطون بإقليم برشيد حيث ثم اقتطاف كل الرؤوس الكبيرة والتي كانت تصول وتجول وتعتبر نفسها فوق القانون وفوق الجميع الا ان يقظة رجال الدرك عجلت بإيقاف هذه الرؤوس وزجها بالسجن في ظرف وجيز وقياسي خاصة بعد قدوم المساعد الاول قائد المركز الترابي حد السوالم هشام بنكبور ، بعد توليه المهام منذ بداية شتنبر 2020 حيث وضع حد لتحركات كبار أباطرة المخدرات والذين كانوا يشكلون خطرا على ساكنة المنطقة ، وكانوا معظمهم مبحوث عنهم من طرف الأمن والدرك الملكي بموجب العديد من برقيات البحث تتعلق بتورطهم في الحيازة والاتجار في المخدرات والممنوعات.
ولعل اخر عملية تعود لفرقة مكافحة المخدرات التابعة للمركز الترابي بحد السوالم تعود للجمعة الماضي عندما هيأت كمينا محكما بالمقربة من مدخل مدينة حد السوالم على الطريق السيار لسيارة من النوع “فارگو” كانت محملة بما يقارب طن ونصف الطن من مخدر الشيرا قادمة من مدن الشمال في اتجاه احدى سواحل المنطقة قصد نقله عبر البحر الى اوروبا في إطار المتاجرة الدولية المخدرات ومازالت التحقيقات جارية في الموضوع بعدما تم حجز السيارة وكذا كمية المخدرات التي كانت بها… فتحية اجلال واكبار لرجال درك اقليم برشيد وخاصة المركز الترابي لحد السوالم.
وأوردت مصادر ”الموقع” أن أحد النشطاء والذي مازال يتاجر وينشط بمنطقة “الخيايطة” وتحديدا بتراب البغادة والمدعو (طار… أميطو…) كان ومازال ينشط بالمجال الترابي لحد السوالم بمنطقة الخيايطة تراب البغادة إقليم برشيد ، ويتوارى عن أنظار السلطات الأمنية مخافة سقوطه في المحظور ، وبين الفينة والأخرى يبحث عن منطقة آمنة تغيب فيها تحركات الأجهزة الأمنية ليتخذها مكانا وملاذا آمنا لمزاولة نشاطه الإجرامي الخطير ، في تحد صارخ لكل القوانين والأنظمة.
بل وصلت به الوقاحة وبدأ يروج لأكاذيب واشاعات جد خطيرة ولا اساس لها من الصحة كونه فوق القانون والجميع وانه يتحدى الجميع بالمنطقة وان جميع المسؤولين وضعهم في جيبه وانه قام بشراء ذممهم بمبالغ جد خيالية وصلت الى مبلغ 4 ملايين لأحد المسؤولين تسلم له شهريا بداية من فاتح شهر مارس 2021 ومبلغ 5 ملايين تسلم الى باقي الأشخاص بالتساوي فيما بينهم كل هذا يتم الترويج له من قبل هذا المبحوث عنه والذي بالغ في اكاذيبه بكون احد الأشخاص والمدعو (جما… المسو…) هو من يقوم بعملية الوساطة بين هذا المجرم الخطير وباقي المسؤولين…!؟ من اجل ايصال الاكراميات المالية…!؟.
لهذا المجرم الخارج عن القانون ولأمثاله كفى من الترويج للأكاذيب والاشاعات التي تمس المسؤولين والذين يعملون بتفاني من اجل ايقاف المجرمين والحد من الجرائم بشتى انواعه.
وننتظر من السلطات المحلية التدخل السريع من اجل الامساك بهذا الحثالة الذي فاحت رائحته بمنطقة الخيايطة ووجب الامساك به عاجلا للحد من ترويج تجارته المسمومة وكذا ايقاف اشاعاته ووشاياته الكاذبة اتجاه اشخاص اقسموا القسم بشرف من اجل محاربة امثاله فمتى ستتحرك السلطات المحلية والاقليمية من اجل وضع كمين محكم لهذا المجرم الخطير من اجل وضعه بالسجن ومحاسبته على افعاله الخطيرة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *