729×90
729×90
1200X200

الهيئة الإقليمية لتتبع وتقييم السياسات العمومية بإقليم أسفي تستأنف مسارها النضالي

الهيئة الإقليمية لتتبع وتقييم السياسات العمومية بإقليم أسفي تستأنف مسارها النضالي

فاربريس

عقد عشية السبت 17 أكتوبر أعضاء مكتب الهيئة الإقليمية لتتبع وتقييم السياسات العمومية بإقليم أسفي إجتماعا لتدارس بعض الملفات والقضايا التي يتخبط فيها إقليم أسفي، وفي جو من المسؤولية والروح النضالية تم مناقشة كل الملفات والقضايا المهمة والتي تستوجب تدخل الهيئة. وقد تم توزيع المهام، وإعطاء الأولوية للقضايا الراهنة التي تمس المواطن والمدينة بشكل آني، حيث سيتم إعداد تقارير تكشف عن مدى تأزم هذه الملفات؛ ليَلي ذلك اتخاذ التدابير والإجراءات النضالية والقانونية اللازمة للسير في أفق رد الاعتبار لمدينة أسفي، التي ما فتئت تشهد تسيبا منقطع النظير. وبالمناسبة فالهيئة الإقليمية منظمة تُعنى بالسياسات العمومية للإقليم، من حيث التتبع والتقييم، ورصد الاختلالات ومساءلة الجهات المسؤولة، ورفع شكايات ضد المتورطين في قضايا الفساد إلى العدالة، حرصا منها على رد الاعتبار لإقليم أسفي الذي طاله الإهمال، وأجهز عليه رموز الجشع والفساد.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

350×320