729×90
729×90
1200X200

اجتماع المكتب الوطني للشبيبة المدرسية و مناقشته لمجموعة من الأمور المتعلقة بالمستجدات التي طرأت على الساحة الوطنية

اجتماع المكتب الوطني للشبيبة المدرسية و مناقشته لمجموعة من الأمور المتعلقة بالمستجدات التي طرأت على الساحة الوطنية

فار بريس

                         بيان إلى الرأي العام الوطني

على إثر اجتماع المكتب الوطني للشبيبة المدرسية، والذي ناقش فيه جملة من الأمور المتعلقة بالمستجدات التي طرأت على الساحة الوطنية، المتعلقة منها بملف الوحدة الترابية للمملكة، ومجالات الحقوق والحريات ببلادنا، وكذا الوضعية التعليمية وشؤون التلميذ، وبعد التداول الجماعي، فإن المكتب الوطني للشبيبة المدرسية يعلن للرأي العام الوطني ما يلي:
· إشادتنا بالعملية الميدانية التي قامت بها القوات المسلحة الملكية لتحرير معبر الكركرات الحدودي بين المغرب وموريتانيا، ومساندتنا المطلقة لها في كل خطوة تخطوها حتى إحقاق الاستقلال الكامل للتراب الوطني.
· التنويه بأوجه الدعم والمساندة التي عبرت عنها عشرات من الدول الصديقة عربيا وقاريا ودوليا اتجاه خطوة القوات المسلحة الملكية المغربية، وكذا التنويه بالمجهودات الجبارة التي تقوم بها الدولة على مستوى العلاقات الخارجية والتعاون الدولي.
· إدانتنا الشديدة لبعض الأصوات النشاز التي أعلنت عن عدم احترامها للمبادئ والثوابت الدستورية فيما يخص الوحدة الترابية للمملكة، ودعوة الحكومة الى تحمل مسؤولياتها كاملة في تحصين الدستور والمجتمع من خدام أجندة خصوم وحدتنا الترابية بالداخل.
· إدانتنا لمسلسل التضييق الذي يتعرض له النشطاء الوطنيين، ولاعتقالات الرأي في صفوفهم، وكان آخرها ما تعرض له الأستاذ المناضل “ياسين بنصالح” من متابعة غير معقولة واعتقال غير مفهوم بسبب تدوينتين انتقد فيهما الوضع الأمني بمدينته قلعة السراغنة، مطالبين مصالح السلطات المعنية بالتعقل وتحكيم الضمير الوطني واحترام حرية الرأي والتعبير المكفولة دستوريا والتنازل عن الدعوى التي تمس صورة المغرب وروح دستور الحقوق والحريات الذي صوتنا عليه جماعة.
· اعتكافنا على صياغة تقرير شامل حول الدخول المدرسي برسم هذه السنة، ومطالبتنا وزارة التربية الوطنية بتكييف المقررات الدراسية الحالية بما يتماشى مع الزمن المدرسي الذي تعرض للهدر جراء التدابير التي رافقت حالة الطوارئ الصحية.
· عزمنا تنظيم مجموعة من الأنشطة الوطنية والجهوية والمحلية التي تشجع الشباب على المشاركة المدنية والسياسية في الأسابيع القليلة المقبلة.
· دعوتنا كافة مكونات المجتمع المغربي إلى التعبئة الشاملة من أجل الحد من انتشار فيروس كوفيد 19، ومن أجل الدفاع عن وحدتنا الترابية من جهة، وصيانة المكتسبات الدستورية بما فيها حرية الرأي والتعبير والخيار الديمقراطي والحق في تعليم ذي جودة، والديمقراطية التشاركية والحقوق الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والبيئية من جهة أخرى.

                    عاشت الشبيبة المدرسية.

                                     الكاتب الوطني: مصطفى تاج

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

350×320