آخر الأخبار
النقابة الوطنية للصحافة المغربية تفتتح مقرا جديدا بالقنيطرة

النقابة الوطنية للصحافة المغربية تفتتح مقرا جديدا بالقنيطرة

فار بريس

تم يوم السبت 3 أبريل 2021، افتتاح مقر النقابة الوطنية للصحافة المغربية بالقنيطرة، وقد حضر الافتتاح كل من محمد حجيوي عضو المكتب التنفيذي للنقابة والباشا رئيس دائرة أولاد أوجيه امبارك كدار، بمعية قائدة الملحقة الرابعة إيمان الكط، ممثلة لعامل إقليم القنيطرة وعدد من الفعاليات الثقافية والمدنية وثلة من الصحافيين والعلاميين.
هذا وقد ألقى كل من الخني وحجيوي كلمات ثمنت أهمية احتضان فرع النقابة لمقر خاص، وما تراكم من أعمال وأنشطة ومواقف تنتصر لإبداع ممارسة مهنية تخدم النهوض بالمهنة على كافة الأبعاد المؤسساتية والاجتماعية والتكوين والتضامن وأخلاقيات المهنة.
وتميز برنامج الافتتاح بلحظة تكريم الزميل الصحافي المهني إبراهيم أوفقير الذي تقاعد نهاية سنة 2020، كاعتراف لما قدمه من عطاءات وتضحيات لترقية مهنة ممارسة الصحافة.
كما ضم البرنامج أشغال الدورة التكوينية المنظمة من طرف المكتب التنفيذي للنقابة وأوكسفام، تحت عنوان “حماية الصحافيين والصحافيات في أماكن العمل “، والتي كانت من تأطير ذ. عبد العالي الصافي محامي بهيئة القنيطرة وناشط حقوقي، وعرفت حضور أزيد من 20 صحافي وإعلامي .

الدورة ركزت على التمكين القانوني وشرح الضمانات سواء التي تكفلها الشرعية الدولية والإعلانات الخاصة، أو الضمانات الدستورية والآليات الوطنية، وكذا بلورة مقترحات للنهوض وحماية الصحافيين والصحافيات داخل أماكن العمل، باعتباره رهانا حقوقيا دوليا أقرت الأمم المتحدة بخطة عمل بشأنه.
هذا وتضطلع عدد من الهيئات بوصفها منظمات وآليات تابعة للأمم المتحدة بتسهيل حرية تداول الأفكار عن طريق الكلمة والصورة والدفاع عن حرية الصحافة عن طريق تعزيز سلامة الصحافيين.
كما أن التشريع الوطني أيضا حمل عددا من المكتسبات المكرسة دستوريا وقانونيا، حيث أصبح يعتبر حماية الصحافيين في أماكن العمل تشمل السلامة البدنية والأمان الشخصي وعدم الحد من حرية التعبير وحرية الصحافة والنشر، ناهيك عن عقود عمل قانونية بأجور تنسجم والقانون الأساسي للصحافي المهني، مع أبسط الحقوق كالضمان الاجتماعي والتغطية الصحية واحترام أيام العمل والعطل، وكذا الحماية الرقمية للصحافيات والصحافيين، وتسييد خطاب يأخذ بعين الاعتبار النوع الاجتماعي.
الدورة التدريبية شكلت أرضية محلية للترافع والعمل من أجل صيانة الحقوق والمكتسبات تعزيزا لبيئة صحافية مهنية وآمنة، ومناسبة لتقديم شهادات للصحافيين، وبلورة مقترحات بشأن التدابير والقنوات، والإجراءات المؤسساتية والقانونية والمهنية بضمان الحماية داخل أماكن العمل، علاوة على تعزيز أدوار فرع القنيطرة، وضمان تموقع مؤثر وقوي كمكون فاعل ومنخرط بشكل جاد في تطوير الممارسة المهنية، وحرية التعبير وحرية الصحافة وأخلاقيات المهنة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *