آخر الأخبار
توقعات بتغير الخريطة السياسية في الإستحقاقات المقبلة 2021 بإقليم التحدي بوجدور

توقعات بتغير الخريطة السياسية في الإستحقاقات المقبلة 2021 بإقليم التحدي بوجدور

.
في ظل التغييرات الجديدة في منظومة الإنتخابات والتي صادق عليها البرلمان مؤخراً بشبه إجماع، وخاصة القاسم الإنتخابي و العتبة ، بدأت تلوح في الأفق رياح التغيير في المشهد الإنتخابي بالمدينة ، حيث يرى العديد من المتتبعين والمحللين السياسيين بالمدينة أن الاستحقاقات الإنتخابية المقبلة تشهد تغيرا جذريا في الخريطة السياسية وخاصة نوعية المترشحين والتي ستعرف ترشح وجوها جديدة وإطارات دات وزن سياسي وازن.
ويمكن توزيع هذه الآراء إلى تلاثة تيارات مختلفة.
التيار الأول: وهو الذي يدعوا الى تشجيع فئة المنتخبين الحالية خصوصا أن المدينة عرفت تنمية في جميع المجالات رغم أن الأسباب كانت متعددة.
التيار التاني : تيار يدعو دون خجل إلى التمسك بالحكمة والأقدمية في تسيير الشأن المحلي.تيار يواجه معارضة شديدة من معظم الساكنة وخاصة الشباب العاطل عن العمل.
التيار التالث : تيار له مرجعية خاصة حيث يدعو إلى مراعاة خصوصيات المنطقة والتوازناة الجيو سياسية وخاصة عامل القبلية منها.
وتبعا للمعطيات الحالية ، فإن تغيير في المشهد السياسي بالإقليم مرهون بمدى جدية الرغبة في تغيير حقيقي والذي سيظهر جليا من خلال التقطيع الإنتخابي للدوائر المنتظر ، والتي نطلب بالمناسبة من السلطات المعنية إعطاء هذه العملية كامل العناية و المسؤولية خصوصا أن المدينة في الاستحقاقات الماضية مرت في ظروف يعرفها الجميع تتسم بعمليات التهديد والوعيد وشراء الذمم.
أن العملية المقبلة تعتبر مصير الساكنة والتي تتوخى من خلالها الدفع بقطار التنمية وتغيير الواقع المعيشي الحالي وخلق مزيد من فرص الشغل للشباب العاطل البئيس والمشبع بالوعود الكاذبة.
تحرير : علال فعراس

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *